استبيان القصص الشعبي

اعداد/

أ.د .مرسي السيد مرسى الصباغ

تمهيد

بما أن ثراثنا الشعبي يحتاج إلى أن يكون له طريق يسير عليه الباحث حتى تتم على أساسه عمليات جمع عناصر التراث ، وبما أن النزول إلى الميدان لإتمام عملية الجمع الميداني لنصوص هذا التراث تعتمد على منهجي الإستكشاف للميدان والمقابلة للرواة داخل الميدان ، ولما كان منهج المقابلة ليس الغرض منه أن يجلس الجامع إلى الراوي ويأخذ منه أكبر قدر من المادة التي يرغب في جمعها بل إنه في هذا المنهج لابد وأن يكون لدى الجامع خلفية بالموضوعات التي يريداستيفاءها... ومن هذه الموضوعات: السؤال عن حياة الراوي ومميزاته والدوافع التي جعلته هكذا ومن هذه الموضوعات أيضا: الكشف عن النواحي الجمالية والفنية في مادة بحثه ولما كان كل هذا ضروريا في العمل الميداني ... لذا فإن عملية جمع المأثورات ودراستها من العمليات المعقدة ذلك لأن العمل الميداني يخضع بالدرجة الأولى لظروف الميدان ومن ثم فمواجهة العمل في الميدان تحتاج إلى إطار عام يتفق عليه الباحثون، خاضع لخبرة الباحث وظروف منطقة البحث وطبيعة المادة التي هي مادة البحث الميداني.

وعليه فإن المأثورات الشعبية بصفة عامة تحتاج إلى استبيانات ليستعين بها الباحثين في أثناء عملهم الميداني .

ومن هذا المنطلق فان هذا الموضوع..الذي هو بمثابةخطوة غير ملزمة للباحثين بقدر ماهو محاولة لتطبيقها في الميدان.

استبيان القصص الشعبي

تعتبرعملية جمع المأثورات الشعبية ودراستها من أهم العمليات المعقدة والمتسعة غاية الإتساع ذلك لأن (العمل الميداني يخضع لظروف الميدان ومن ثم فليست هناك طريقة واحدة يمكن القول بأنها الطريقة الصحيحة الوحيدة لمواجهة العمل في الميدان وأقصى ماتوصل إليه الدارسون هو أن هناك إطارا عاما يتفق على صلاحيته لكي يتسع لأسلوب منظم لاخلاف عليه بالإضافة إلى خبرة الباحث نفسه من واقع التجربة ذاتها).(1)

ولما كانت(عملية جمع العناصر الشعبية هي الأساس الذي تقوم عليه بعد ذلك أىدراسة علمية أو أي عملية لخلق فنون جديدة على أساس من تراثنا الشعبي الحي فقد وضعت شروط دقيقة يجب توافرها في تحقيق الدقة والموضوعية فيمن يقوم بهذه العملية).(2)

هذا الإطار العام وهذه الشروط الدقيقة هي أسلوب العمل الميداني في جمع المادة (لذلك كان من الضروري أن يلتزم جامع المادة الشعبية بالعناصر والإستبياناتquestionnaires التي وضعت لجمع المادة مثلها في ذلك مثل كل مادة شعبية تجمع ميدانيا)(3).

لكن هل عملية جمع العناصر الشعبية قاصرة على مأثورات الشعب أم تشمل مااندثر ولم يبق منه غير ماهو موجود في كتب التاريخ؟..

يقول الأستاذ"صفوت كمال" (إن مواد الفلكلور يمكن أن تكون في التراث الشعبي الحي أما مااندثر وانتهى فهو من التراث الشعبي)(4).ومعنى هذا (أن التراث الشعبي هو ماتضمنته المراجع والسجلات وهي من موضوعات علم التاريخ أما المأثورات الشعبية فهي من ماثورات الشعب التي مازالت مستمرة في استخدامها ومعايشة للمجتمع الذي نعيش فيه).(5)

وعليه فإن عملية الجمع الميداني تخص مواد المأثورات الشعبية لأنها بحق (يمكن أن تساعدنا في التعرف على القوى المحركة لحياة الجماعة ماديا ومعنويا)(6)، بالإضافة إلى أنها تعطي الأمل في أن (يُرتقى بالنقاش العلمي والبحث المقارن ليكون منهجا وطريقة علمية في الدراسات الشعبية).(7)

لكن ليس معنى ذلك أننانهمل جانب المصادر التاريخية والوثائق لأنها على الرغم (من قدمها وعدم استخدامها تعد وسيلة هامة من وسائل فهم وتقييم وتفسير المأثورات الشعبية).(8)

ومن ثم فإن أهمية عمل إستبيان تكمن في (أنه أداة رئيسية لضبط وإحكام عمليات الجمع العشوائي غير المنظم)(9)، كما(أنه يعد مرشدا للباحثين الذين يتناولون جمع مادة موضوع محدد من موضوعات المأثورات الشعبية في قطاع محدد من قطاعات متنوعة أومتفرقة داخل المجتمع , ويضاف إلى هذا أنه يضمن الموضوعية في حمع مادة البحث الأمر الذي يساعد مراكز البحث والباحثين على تصنيف المادة المجموعة وتفريغها في البطاقات المخصصة لهذه المادة , علاوة على هذا أنه يساعد الدارسين على فهم طبيعة المادة التي يتم جمعها ميدانيا بواسطة غيرهم من الباحثين ونوعية الأسلوب الذي يتبع في جمع مادة البحث )(10).

ونظرا لأهمية هذه الإستبيانات فقد وضع علماء الفولكلور نصائح للجامعين نذكر منها مايتعلق بموضوع الإستبيان مايلي(11):-

1- على جامع المأثورات الشعبية أن يقدر المسؤلية الملقاة على عاتقه في أثناء جمع مادته فيراعى الدقة في الأسئلة التي يوجهها للرواة وأن يدقق في اختيار العبارات والألفاظ المناسبة في حديثه حتى تكون إجابة الراوي متفقة مع السؤال الذي يوجهه الجامع.

2- أن يتحرى الدقة في اختيار الرواة الذين يجمع منهم مادته وأن يهتم بكبار السن وممن لديهم استعداد للحديث وأن يستثير ذكرياتهم ويساعد في تداعي المعاني والأفكار لدى الرواة.

3- أن يدرك جامع المواد الفلكلورية أن كل مايلاحظه ويسمعه ويعرفه في المنطقة التي يعمل بها له قيمته سواء في الحاضر أو المستقبل له ولزملائه دارسي الفلكلور أو لغيرهم من دارسي اللهجات أو الباحثين الإجتماعيين أو غيرهم من المهتمين بالعلوم الإنسانية.

4- أن يكون الجامع محايدا بمعنى أن لايبدي استحسانه أو استياءه مما يذكر الراوي أو يصدر أحكامه على مدى صدق مايذكره الراوي حتى ولو كان الجامع موقنا من خطأ الراوي أو كذبه "يكذب الراوي أحيانا حتى يظهر أمام جامع المأثورات بأنه يعرف كل شيء أو ليرضي الجامع إذا مالاحظ أنه يستحسن نوعا ما أو مستاء من مادة معينة" فالجامع مهمته أن يجمع مادة شعبية ويتأكد من صحتها لاأن يصدر أحكاما أويقيم العمل الشعبي أثناء عملية الجمع ولكن بعد الجمع بالدراسة والتحليل يرفض أو يقبل المادة المجموعة ويقيمها.

5- أن يستبعد من ذهنه كل مقارنة بين مايدلي به الراوي من معلومات وبين مالديه من معلومات سابقة بل عليه أن يفترض أن كل مايرويه الراوي من مادة هي مادة جديدة بالنسبة له فقط .. وعلى الجامع أن يستخدم معلوماته السابقة في إثارة ذاكرة الراوي مما يساعده ويشجعه على تذكر ما مضى ,فتكرار المادة المجمعة هي وسيلة من وسائل التأكد من شعبيتها ومقارنة كل نص بغيره للتعرف على النص الصحيح وتخليصه من التغيرات والإضافات التي عدلت منه وغيرت من شكله كما يساعد ذلك في التعرف على شكل التغيرات وأسبابها.

6- أن يجيد الجامع فن الإنصات وأن يتحدث فقط ليشرح مهمته أو ليثير في ذهن الراوي عوامل تداعي المعاني وليوقظ ذاكرته أوليجعل حديثه مترابطا أو ليستوضح جانبا من الحديث أو ليصل بالراوي إلى نقطة معينة يريد الجامع استيفائها.

7- أن يحدد الجامع نقطة البداية في الحديث دون أن يشعر الراوي بذلك وإذا استطرد الراوي في الحديث عن موضوعات شتى فعلى الجامع أن يلتقط من كلماته مايجعله يعود به إلى الحديث في الموضوع الأصلي.

8- أن يراجع عن طريق غير مباشر ماجمعه من مواد على باقي السكان في منطقة عمله دون أن يشعر أحدهم بأن هذه المواد سبق جمعها .. أي يتأكد من شعبية النص أو النموذج المجموع ميدانيا.

9- على الجامع أن يكون متجاوبا مع النشاط العقلي للراوي وسرعته وتنوعه.

10- أن يدون في تقريره وملاحظاته التي يدونها يوما بيوم عن المواد التي جمعها وملاحظاته وماتعرف عليه من الظاهرات الفولكلورية الأخرى التي لاحظها في المنطقة التي عمل بهاوإن كانت تخرج عن موضوع اختصاصه .. فمثلا الجمع لمواد الأدب الشعبي إذاً فالملاحظات تشمل مايمكن أن يشاهده الجامع من مظاهر الفنون التشكيلية لتساعد غيره من دارسي الفنون الشعبية من معرفة أماكن ظاهرات معينة يقومون هم بدراستها وجمع مادتها .. وكذا يكون العكس ... ويحرص في تقديره على إيضاح:-

أ‌- اسم ومكان المنطقة التي عمل بها.

ب‌- سمات وصفات المنطقة التي عمل بها .

ت‌- أشهر الإحتفالات الشعبية والأعياد والموالد والمواسم والأسواق والإحتفالات القومية .

ث‌- صفات سكان المنطقة وأزياءهم وأنماط العمارة الشعبية.

ج‌- الصعوبات التي واجهته أثناء الجمع.

ح‌- مصادر المادة التي جمع منها مادته اجمالاً ثم تفصيلاً في البطاقات المعدة لهذا الغرض ثم يدون ملاحظاته الشخصية.

11- بعد ذلك تلى عملية ملء البطاقات المعدة لهذا الغرض والذي يفضل استخدامها في أثناء عمليات الجمع الميداني ولكل هيئة ومركزبطاقاته الخاصة التي تتفق مع طبيعة العمل ولكنها تتوحد جميعها في البيانات الأساسية لها مثل اسم المنطقة وتاريخ جمع المادة وممن حفظ أو حصل على المادة التي يقدمها ومناسبة أدائها والمشتركون في الأداء.(12)

12- ومما سبق يتبين لنا أن عملية وضع استبيان للقصص الشعبي أمر لابد منه لأنه (سيكون موجها بالدرجة الأولى للعاملين في مجال القصص الشعبي بصفة عامة . كما يخدم جمهرة الهواة والمهتمين بالتراث الشعبي الذين لازال اهتمامهم سلبيا حتى الآن أو يبذلون محاولات مضنية لعمل جهد مفيد في هذا الميدان لكن لايحالفهم النجاح بسبب افتقار عملهم هذا إلى أساس وتوجيه علمي سليم)(13).

لكن قبل الدخول في خضم هذا لابد من ذكر الملاحظات الفنية التالية حول هذا الإستبيان لكي تؤخذ في الإعتبار:-

أ-الإجابة عن الأسئلة:

*تعتبر أسئلة هذا الإستبيان مجرد طريق ييسر الموضوع في ذهن الباحث وليست ملزمة بنصها كما أنها ليست جامعة مانعة إذ أن له أن يضيف معالجة كل النقط الجديدة التي يرى إضافتها ولم يرد لها ذكر في هذا الإستبيان ويفيد أعظم الفائدة .. ولو أنه تناول نفس النقط المسئول عنها من أبعاد ووجهات نظر مختلفة.(14)

ب-الأبعاد المختلفة للإجابة:-

*إن أي معلومة أو أي مادة قصصية سيحصل عليها الباحث لابد وأن تعتمد على الأبعاد الآتية.. البعد الزمني .. وفيه يمكن تتبع التغير الذي سيطر على القصص والحكايات بأن يسأل عما كان يحدث في الماضي ومايجدث الآن..

البعد المكاني..وفيه يمكن مراعاة الإختلافات بين القرى والوحدات المكانية المختلفة داخل منطقة البحث ...

البعد الإجتماعي ..وفيه يمكن مراعاة الإختلاف بين الطبقات والطوائف والمهن والأعمار(15).

ج-تحليل مضمون المادة القصصية:-

*يستطيع الباحث أن يتجاوز السؤال المباشر إلى الإسترشاد بهذه الأسئلة التي تمثل النقاط الأساسية في الموضوع بتحليل مضمون المادة القصصية لإستخراج المضامين المختلفة التي ترد فيها مثل تصوير كرامات الأولياء ومايأتونه من خوارق ومدى مايتمتعون به من صفات وصور الكائنات فوق الطبيعية مثل العفاريت وغير ذلك وفنون السحر وأنواعه وأساليبه وأغراضه والأحلام ودلالتها ودورها في حياة الناس وخطورة الدور الذي تلعبه في توجيه السلوك الفعلي للناس في حياتهم اليومية ..ولايعني هذا بالطبع أن صورة هذه المضامين الواردة في هذا القصص هي نفسها الصورة الشائعة بين الناس تماما ولكنها يجب أن تؤخذ كمؤشر عام فقط .. فهي إلى حد ما انعكاس أو تضعيف لصور موجودة فعلا في صدور الناس .. أي خيالات أدبية فردية وآمال وطموحات خاصة تعكس آثارها الأكيدة فيما يكونه الناس لأنفسهم من صور عن تلك المضامين.

لكن لابد أن نعي الحدود القائمة بين الميادين .. ميدان الواقع الملموس الذي تتجه هذه الأسئلة إليه بشكل مباشر وميدان الإبداع الأدبي الذي يتناول هذه الأمور بشكل غير مباشر وعلى مستوى مخالف من مستوى الأول أي كراوين لهذا الواقع أو انعكاس له من ناحية أو مثال يسعى هذا الواقع إلى الإهتداء به والنسج على منواله.(16)

بقي بعد ذلك أن ننتقل إلى صلب هذا الإستبيان(17) والذي ينقسم إلى جزئين:-

الأول:-

يقوم الباحث بنفسه بالإجابة عليه من خلال معايشته ومشاهداته لما يجري أثناء عملية البحث الميداني وعن طريق الإسترشاد من الراوي أو من غيره على هذه الأسئلة.

الثاني:-

يضم موضوعات القصص الشعبي على اختلاف وجودها في الميدان وفيها يترك الراوي للإجابة عليها دون تدخل من الجامع.

الجزء الأول

1- مامكان منطقة البحث الميداني (قرية.. مدينة ... ... )؟

2- ماالمهن الشائعة في منطقة البحث الميداني.. ؟

3- كم عدد الأفرادالذين يقومون برواية القصص الشعبي في هذه المنطقة؟

4- كم عدد الهواة وكم عدد المحترفين؟

5- هل يقوم الرجال فقط برواية القصص أم تشاركهم النساء؟

6- مانوع العمل الذي تقوم به هؤلاء النساء؟

7- هل يوجد راو مشهور بالمنطقة؟

(يحرص الباحث على اللقاء به إذا كان موجودا , وعمل ترجمة لحياته ومحاولة استقصاء المعلومات الوافية عنه وعن خبرته وأسباب شهرته المتميزة وماأهم أعماله التي رواها ومناسبة ذلك وإذا لم يكن موجودا لسبب من الأسباب .. يجمع الباحث كل مايمكن جمعه من معلومات عن حياته وخبرته ممن يعرفونه ويحاول أن يحصل أو يستدل على أعماله وبما كان يتميز به من خبرة ويكون ذلك من خلال وجهة نظر من يعرفونه ويمارسون العمل في القصص الشعبي).

8- مااسم الراوي ولقبه؟

9- مااسم شهرة الراوي؟

10- ماعمر الراوي؟

11- ماديانة الراوي؟

12- ماعمل الراوي الرئيسي؟

13- ماالأعمال الإضافية التي يقوم بها الراوي؟

14- مادرجة تعلمه؟ وماقراءاته؟

15- ماذا تكون حالته الإجتماعية؟ هل هو متزوج وكم عدد أولاده وأعمارهم وحالاتهم الإجتماعية؟

16- اذكر نبذة عن تاريخ حياته وتنقلاته؟

17- هل للراوي تلاميذ؟ كم عددهم؟ هل يعملون بمفردهم أم تحت إشراف الراوي أم مع الراوي نفسه؟

18- هل يعملون معه أم منفصلين؟

19- هل يشترك الراوي مع غيره من الرواة في رواية القصص الشعبي؟

20- في أي وقت من أوقات السنة تكثر رواية القصص الشعبي ؟ ولماذا؟

21- من أين يحصل الراوي على نصوصه؟ ولماذا يظل محتفظا بها؟

22- مااتجاهات الراوي؟ تذكر أنشطة الراوي وهواياته الشخصية وكيف يمارسها؟

23-مالفرق بين القصص الشعبي في الماضي والحاضر ؟ وهل يحتل القصص الشعبي نفس المكانةالإجتماعية التي كان يشغلها في سالف الأيام ؟

24- مارأي الراوي في القصص الذي نسمعه ونشاهده من خلال مسلسلات وأفلام الإذاعة والتلفزيون والسينما ؟

25- ماأصل أسرة الراوي ؟ هل تنتمي لنفس منطقة البحث أم هاجرت إليها مؤخرا؟

26- ماشكل العلاقة التي تربط الراوي بأفراد أسرته وهل يجتمعون في مناسبات أسرية خاصة؟ وهل يحرصون على المشاركة في تلك المناسبات؟

27- ماهي العادات والتقاليد والمعتقدات التي تمارسها الأسرة ومدى علاقتها بعادات وتقاليد ومعتقدات المجتمع ؟

28- هل يحتفل الراوي مع أسرته بالمناسبات والأعياد المختلفة ؟ وهل تردد القصص والحكايات في تلك المناسبات ؟ وهل لهذه المناسبات قصص معين يردد فيها ؟

29- هل هناك أحداث عائلية سعيدة أم مؤلمة أثرت في نفس الراوي؟

30- ماموقف الراوي من المجتمع الحديث ؟ مالفرق بين المجتمع القديم والحديث من حيث العلاقات الإنسانية والتواصل بين أفراد الأسرة الواحدة والأسرة والمجتمع ككل؟

31- هل يتمنى الراوي العودة إلى الماضي رغم ظروفه القاسية؟ وهل هو سعيد بحياته الحاضرة ؟

32- ماالقيم التي يعتنقها الراوي؟

(إلى جانب العديد من الأسئلة التي تتشعب عن الإستفسارات المذكورة وتفرضها طبيعة المقابلة مع الراوي).

الجزء الثاني

1- مانوع الحكايةالتي تحكيها ؟

2- بماذا تتميز هذه الحكاية عن غيرها ؟

3- هل تعتقد أن ماحكيته جميلا ... ولماذا ؟

4- لماذا تحرص دائما على هذه الحكاية ؟

5- ماالأصل الحقيقي لشخصيات هذا القصص ؟ وهل هي حقيقية أم خيالية أم خرافية.. أم غير ذلك ؟

6- هل ماتقصه يتناسب مع ماتعتقده من أمور ؟

7- ماذا حدث لك عند أول مرة حكيت فيها ؟

8- هل تستمع لما تحكيه مرة أخرى بينك وبين نفسك ؟

9- إذا كان كذلك ... فمتى يحدث ذلك وكم مرة حتى الآن استمعت إليها ؟

10- هل تؤديها في المرة الثانية كما سمعتها أم غيرت فيها .. ولماذا؟

11- هل لهذا التغيير ارتباط بالمستمعين أم الأمر خاضع لظروفك ومزاجك ؟

12- هل تعتقد في وجود الغول وأمنا الغولة ؟ ووكيف تتصورهما ؟

13- مالفرق بين الغول والجني , وبين الغولة والجنية ؟

14- هل تحفظ قصص عن هذه الكائنات ؟

15- هل تحكى هذه الحكايات ؟ وهل تحكى للصغار أم للكبار ؟

16- من الذي يحكيها اليوم للكبار ؟ للصغار ؟ ومتى تحكى؟

17 - مالفرق بين بين الشيطان والغول؟

18- هل تحفظ قصصا عن الشيطان والمارد ؟

19- مالفرق بين الغول والنداهة ؟ ( يكتب بجانب النداهة الأسماء والتي تعني هذا المفهوم في منطقة البحث).

20—هل يروي قصص عن شخوص شيطانية أخرى تخرج من البحر أو تظهر في الصحراء أو في الجبال أو في الظلام ؟

21- هناك حكايات كثيرة تروى عن الكنوز التي تفتح لأصحاب النصيب فهل تحفظ شيئا منها ؟

22- هل تعتقد في زواج الإنس بالجن... هل تحفظ حكايات حول هذا الموضوع ؟

23- سمعنا في الماضي عن حكايات الشاطر حسن والشاطر محمد وست الحسن والجمال ..هل هناك أسماء مرادفة لها تحكي حول هذه الحكايات ؟ وهل تعرف حكايات عن الشاطر حسن أو محمد وغيرهما ؟

24- هناك حكايات مشهورة عن زوجة الأب ودورها القاسي بالنسبة لإبنة زوجها ... فهل تعرف حكايات من هذا النوع ؟

25- هناك أسماء تحمل اسم العفريت أو الجن والغيلان مثل بودرة العفريت وعفريت الست والجن الأزرق .. والجن الأحمر , وادي الغيلان...هل تعرف أسماء أخرى على هذا النمط؟

26- مارأيك في بعض المعتقدات التي لها صلة بالجن والأشباح مثل كنس البيت بالليل , رمي الأكل في دورات المياه ؟ ومارأيك في ارتباط بعض الأماكن بهذه الشخوص .. وهل هناك حكايات تحكي عن هذا النوع ؟

27- هل تتقمص الجن بعض الحيوانات مثل القطط والكلاب ؟ وهل تبدو هذه الحيوانات غريبة ؟ وهل تحفظ حكايات عن هذا الموضوع ؟

28- هل هناك شجر بعينه يخشى منه أن يكون مأوى للجن ؟ والشياطين؟ وهل تحكى حكايات عن هذا الموضوع ؟

29- هل هناك علاقة بين العواطف والرعود والشياطين؟ هل تحكى حكايات عن هذا الموضوع ؟

30- هناك حكايات تحكى عن البساط السحري وخاتم سليمان والمصباح السحري وغير ذلك من الأدوات السحرية؟ فهل تحفظ شيئا من هذه الحكايات ؟

31- هناك حكايات تحكى عن الإبنة الصغيرة التي تبعد عن أهلها وهي طفلة ثم ترعاها الطيور أو يرعاها حيوان حتى تكبر وتتزوج من ابن السلطان ... فهل تحفظ حكاية عن هذا الموضوع ؟

32- هل رأيت حلما غريبا تحقق فيما بعد ؟

33- هل هناك أشخاص معروفون بقدرتهم على اكتشاف المستقبل أو التنبؤ به من خلال الأحلام أو من خلال مانسميه بالحاسة السادسة ؟

34- هل هناك تجارب من هذا النوع رويت قديما وماتزال تروى؟

35- هل تعتقد في أرواح الموتى ؟ وهلر يزور الميت الأحياء في المنام ؟ وماهي الحكايات التي تروى عن هذا الموضوع ؟

36- هل هناك يوم بعينه تظهر فيه أرواح الموتى على شكل طائرأوحيوان لتطوف بالبيت؟

37- هل تتذكر حادثة حدثت عند دفن ميت من الأموات أوبعد دفنه ؟

38- هل هناك أشخاص عرفوا بقدرتهم الخارقة , وظلت هذه القدرات لها علامات بعد وفاتهم ؟

39- هل تعرف حوادث من نوع غريب حدثت لأناس بعينهم في أثناء تجوالهم وحدهم في الظلام أو بين الجبال أو عند شواطئ المياه؟

40 - هل تظهر الأرواح والأشباح في شكل رجل أو امرأة أم أنها تظهر في شكل حيوان أو طائر ؟

41- هل تعتقد في الحسد ؟ وماالحكايات التي يمكن أن تؤكد ذلك؟

42- هل عندك حكايات تدل على قدرة بعض الناس الشديدة على الحسد؟

43- هل يتسبب الحسد في مرض عزيزأو اندائه في أي شكل من الأشكال ؟

44- من هم الأجداد الذين سكنو هذه المنطقة (منطقة البحث) لأول مرة ... وماذا يحكى عنهم؟

45- هل هناك رجال مشهورون عاشوا في هذه المنطقة ( منطقة البحث)؟

46- ماهي أهم الأحداث التي حدثت في هذه المنطقة وسمعتم عنها؟

47- هل حدثت هجرة من وإلى هذه المنطقة ؟ كيف ومتى ؟

48- هل تسببت هذه الهجرة في صراعات محلية أو كانت بسببها ؟

49- هل برز في هذه الصراعات أشخاص رويت عنهم أخبار وحكايات ؟ من هم ومالقصص الذي روي عنهم ؟

50- هل عندك حكايات عن أحداث ماضية أو قريبة ؟

51- هل عندك حكايات تدور حول أمثال شعبية معروفة؟

52- هل تعرف حكايات تشبه الألغاز ؟

53- هل عندك حكايات تدور عن عاقبة الظلم ؟وكيف يقتص من الظالم؟

54- هل عندك حكايات تدور عن أعمال الخير والجزاء الذي يراه الإنسان الخير؟

55- هل تحفظ شيئا يحكى عن طمع الإنسان وجشعه الذين يؤديان به إلى الهلاك ؟

56- كثير من الحكايات يحكي عن النساء ومكايدهن ... فهل تحفظ شيئا من هذا النوع؟

57- هل تعرف حكايات تحكى عن سوء الحظ الذي يخبط خبط عشوائي ؟

58- هل تعرف حكايات عن الذين لهم مغامرات وغيروا الشر إلى الخير؟

59- هل تعرف قصص عن مكر الثعلب ؟

60-هل تعرف حكايات عن الأسد ونبله؟

61- هل تعرف حكايات عن الغراب؟

62- هل تعرف حكايات عن النسور ؟

63- هل تعرف حكايات عن الحيات التي لاتقتل الإنسان إلا عندما يخدعها ويريد قتلها ؟

64- هل تعرف حكايات عن الصراع بين القط والفأر؟

65- هل تعرف قصصا عن الصراع بين الحيوانات ؟

66- هل تعرف قصصا عن الحيوان بصفة عامة ؟

67- هل تعرف حكايات مرحة (هزلية – مضحكة )؟

68- هل توجد حكايات تدور حول كرامة الأولياء ؟

69- هل يوجد قصص ديني بصفة عامة ؟ وما أثر ذلك في نفوس الناس ؟

( ومن الممكن إضافة أسئلة أخرى وفقا للموضوعات والمضامين السائدة في منطقة البحث).

وعلى أي حال ( فإن الباحث المدقق والواعي بطبيعة بحثه قد يعثر على مواد أو معلومات لم ترد في الإستبيان الذي يستعين به في عمله بل قد يصادف جوانب مهمة ونادرة في مجال بحثه . لم يخطر من قبل على ذهن الباحث أو لم يتناولها الإستبيان)(18).

وعليه فهذا الإستبيان غير ملزم للباحث في تطبيقه ( لأن العمل الميداني يخضع لظروف الميدان ومن ثم فليست هناك طريقة واحدة يمكن القول بأنها الطريقة الوحيدة لمواجهة العمل في الميدان(19) لكنه خطوة إلى الأمام في سبيل تهذيب المحاولات الميدانية وضبطها ).

وهكذا وبعد أن قدمنا أسئلة هذالإستبيان نرى أنه ( على الرغم من تعدد وتنوع استبيانات العمل الميداني تبعا لكل فرع من فروع المأثورات الشعبية فإنها تتبع الأسلوب نفسه في جمع المعلومات الوافيةعن المادة موضوع الإستبيان ورصد البيانات الدقيقة عن مصادر هذه المادة ...فالمادة المجموعة ميدانياً هي أساس كل عملية علمية في دراسة هذه المادة وتحليلها واستخلاص العناصر المكونة لها )(20) , وعليه فإن من باب الإنصاف للمأثورات الشعبية لابد وأن يكون هناك استبيانات متنوعة لجميع الموضوعات ليستعين بها الباحثون في أثناء عملهم الميداني.

---------الهوامش والمراجع--------------

1- د. أحمد مرسى-مقدمة في الفولكلور--- دار الثقافة للنشر والتوزيع ط3-1987 ص171.

2- صفوت كمال-مدخل لدراسة الفولكلور الكويتي –مطبعة حكومة الكويت ط2-1973 ص62.

3- المصدر السابق ص100

4- صفوت كمال-المأثورات الشعبية- مقال بمجلة الثقافة العدد 13- القاهرة 15اكتوبر 1963.

5- صفوت كمال-مدخل لدراسة الفولكلور الكويتي-الكويت ط2 1973 ص61.

6- د.أحمد مرسى-حول المأثورات الشفاهية-قضية للمناقشة-مجلة الفنون الشعبية-العدد19-يونيو1987-ص13.

7- صفوت كمال-مدخل لدراسةالفولكلورالكويتي-ص94.

8- المصدر السابق ص61

9- د.محمد الجوهري-الدراسة العلمية للمعتقدات الشعبية ج1 من دليل العمل الميداني لجامعي التراث الشعبي-دار الثقافةللنشر والتوزيع 1983 ص5.

10- يمكن مراجعة الإستبيانات التي قدمها .صفوت كمال الآتية:-

أ-استبيان الأغنية الشعبية-راجع مدخل الدراسة الفلكلور الكويتي-مصدر سابق.

ب-استبيان الأزياء الشعبية-مجلة الفنون الشعبية العدد19-يونيو 1987.

ج-استبان الفخار- مجلة الفنون الشعبية العدد23يونيو 1988.

وكذا مشروع دليل جمع القصص الشعبي ضمن ورقة عمل بعنوان القصص الشعبي.. جمعه وطبعه للدكتورة نبيلة إبراهيم في ندوة التخطيط لجمع وتصنيف ودراسة الأدب الشعبي التي نظمها مركز التراث الشعبي في نوفمبر 1984 بالدوحة-قطر.

وأيضا استبيان الأغنية الشعبية ضمن ورقة عمل بعنوان جمع مواد الأدب الشعبي وتصنيفها للدكتورة حصة سيد زيد الرفاعي في ندوة التخطيط السابقة.

وكذلك محاولة د مرسى الصباغ..في استبيانات العمل الميدلني ضمن دراسة لنيل درجة الدكتوراة من جامعة الزقازيق 1991 بعنوان القصة والحكاية والحدوتة الشعبية في محافظة الشرقية-دراسة ميدانية وفنية.

ثم دراسة دكتور محمد الجوهري- الدراسة العلمية للمعتقدات الشعبية –الجزء الأول من دليل العمل الميدانيلجامعي التراث الشعبي.

11- يمكن مراجعة المصادر السابقة برقم "10" حيث نقلنا بالنص بعض النصائح من إحداها.. وهو (مدخل لدراسة الفولكلور الكويتي).

12- راجع الأسلوب المتبع في مركز الفنون والدراسات الشعبية بالقاهرة.

13- د.محمد الجوهري- مصدر سابق ص8.

14- المصدر السابق ص53.

15- المصدر السابق ص55,ص56.

16- المصدر السابق ص60,ص61.

17- يمكن الرجوع إلى المصادر برقم"10" من هذا االهامش.

18- صفوت كمال...استبيانات العمل الميداني- الفخار- مجلة الفنون الشعبية العدد23-يونية1988 ص66.

19- د.أحمد مرسى-مقدمة في الفولكلور-مرجع سابق ص171.

20- صفوت كمال ... استبيانات العمل الميداني- الفخار-مجلة الفنون الشعبية-العدد23-يونية 1988 ص66.

الأثار

Pic 2

على مدى السنوات السابقة ومنذ استرداد "أرض الفيروز" من العدو الصهيوني ، تمكنت كتيبة من الآثاريين المصريين في التوصل لكشوفات هامة بسيناء ، وهي التي تبين للعالم هوية المدينة المصرية العربية الإسلامية .

المزيد

معرض الصور

Pic 3